وفد شبكة المنظمات الأهلية يزور أول رئيس لبلدية غزة من الأشخاص ذوي الإعاقة

أشادت شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية بتجربة تكليف أشخاص ذوي إعاقة رئاسة البلديات في قطاع غزة في إطار إحياء اليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة، مؤكدة على حقهم في المشاركة السياسية والمدنية وتولي المناصب القيادية في المجتمع.

جاء ذلك خلال زيارة وفد من شبكة المنظمات الأهلية الذي ضم الدكتور عائد ياغي عضو الهيئة التنسيقية للشبكة وأمجد الشوا مدير الشبكة، وممثلين عن منظمات قطاع تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة بالشبكة، حيث اجتمع الوفد مع رئيس البلدية المكلف من ذوات الإعاقة السيدة أريج عايش بحضور المهندسة منى سكيك مدير عام التخطيط والسياسات في وزارة الحكم المحلي وعدد من المسؤولين في بلدية غزة.

وفي كلمته عبر أمجد الشوا مدير شبكة المنظمات الأهلية عن فخره واعتزازه بهذه التجربة العظيمة في أن تتولي شابة وسيدة من ذوي الإعاقة موقع مهم كرئيس بلدية غزة، وهذه التجربة مؤسسة لمرحلة وجود الأشخاص ذوي الإعاقة في صنع القرار بصفته حق من حقوقهم.

كما أكد الشوا على أن الأشخاص ذوي الإعاقة قادرين على تولي مختلف المواقع، وواجب على كل الأطراف مساندتهم ودعمهم، معرباً عن أمله أن تشهد أي انتخابات فلسطينية قادمة تواجد الأشخاص ذوي الإعاقة في مقدمة القوائم الانتخابية لما قدموه من تضحيات وامتلاكهم للقدرات التي تؤهلهم في القيادة والمشاركة السياسية.

وفي ختام كلمته بارك أمجد الشوا هذا الإنجاز ودعا الأشخاص ذوي الإعاقة للاستمرار في النضال للمطالبة والوصول إلى كافة حقوقهم، وعبر عن سعادته في هذا التعاون المميز مع وزارة الحكم المحلي وكافة بلديات قطاع غزة، ودعا لاستمرار هذا التعاون حتى نصل لشراكة حقيقة مع الجميع والمشاركة في الإنجازات والنجاحات.

ومن جانبها أكدت م. منى سكيك نيابة عن وكيل وزارة الحكم المحلي على أن جميع بلديات قطاع غزة تولى فيها أشخاص ذوي إعاقة رئاسة البلديات بشكل متوازٍ من باب تأكيد المشاركة المجتمعية ودعم حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في تولي مختلف المواقع.

كما أكدت سكيك على أن الوزارة عملت على إصدار القوانين والتعليمات التي من شأنها أن تزيد من مواءمة المنشآت والمرافق الخاصة والحكومية للأشخاص ذوي الإعاقة من خلال اللجنة المركزية لتنظيم المدن بالإضافة لمواءمة الأسواق، والمباني القديمة، والأماكن العامة والخاصة.

وفي ختام كلمتها شكرت م. منى سكيك شبكة المنظمات الأهلية على هذه المبادرة وتعاونهم في إنجاحها على مستوى بلديات قطاع غزة، وعبرت عن سعادتها بتولي امرأة من ذوات الإعاقة منصب رئيس البلدية وقدرتها على إدارة شؤونها.

ومن جانبها عبرت السيدة/ أريج عايش عن فرحتها الكبيرة في تولي منصب رئيس البلدية، مؤكدة على دور منظمات قطاع التأهيل في دعم الأشخاص ذوي الإعاقة لحصولهم على كافة حقوقهم بما فيها المشاركة في الإدارة العامة. كما نوهت عايش إلى قدرة وأهلية الأشخاص ذوي الإعاقة على العمل وتولي المناصب العليا، حيث أنهم يمتلكون القدرات والمهارات اللازمة لذلك.

وشكرت عايش القائمين على المبادرة ودعت إلى تعزيز دور الأشخاص ذوي الإعاقة في المشاركة الفاعلة في صنع القرار وفي الحياة السياسية، وأوضحت أنها منذ توليها المنصب أصدرت عدة قرارات ووقعت اتفاقيات لصالح الأشخاص ذوي الإعاقة.

 

اشترك في القائمة البريدية