الشبكة تستنكر التفجير الإجرامي الذي استهدف موكب رئيس الوزراء الدكتور الحمد الله

الشبكة تستنكر التفجير الإجرامي الذي استهدف موكب رئيس الوزراء الدكتور الحمد الله

تستنكر شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية بشدة التفجير الإجرامي الذي استهدف موكب رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله اثناء دخوله إلى قطاع غزة.

وتشدد الشبكة على ضرورة قيام الأجهزة الأمنية في قطاع غزة بملاحقة من يقف وراء هذا التفجير وتقديمهم للعدالة .

وتؤكد الشبكة على رفضها التام لهذه الجريمة النكراء والخارجة عن توجهاتنا الوطنية والأخلاقية وتطلعاتنا في تحقيق الوحدة الوطنية وبخاصة في هذه المرحلة الحرجة و الخطيرة التي تمر بها القضية  والهوية الفلسطينية.

وترى الشبكة أن الاحتلال هو المستفيد المباشر من هذا العمل الإجرامي والمدان، والذي يعمل على استمرار  الخلافات الداخلية والإبقاء على حالة الانقسام  خدمةً لمصالحه الإستراتيجية.

وتثمن الشبكة تصريحات الدكتور الحمد الله بأن هذا التفجير سيزيد من إصراره تجاه تحقيق المصالحة والقدوم إلى قطاع غزة من أجل متابعة انجازها.

مقالات ذات صله