جمعية مبرة الرحمة تنتهي من تنفيذ مشروع تحسين الظروف المعيشية

جمعية مبرة الرحمة تنتهي من تنفيذ مشروع تحسين الظروف المعيشية
انتهت جمعية مبرة الرحمة للأطفال من تنفيذ مشروع تحسين الظروف المعيشية للعائلات الفقيرة في قطاع غزة وتم تنفيذ المشروع عبر تطوير مرافق السكن للمساهمة في توفير بيئة منزلية آمنة وكريمة للأسر الفقيرة.

وقد تم تنفيذ هذا المشروع في الفترة الواقعة ما بين فبراير – يوليو 2017 ؛ وصرح مدير المشاريع في جمعية مبرة الرحمة المهندس حازم النعيزي أن المشروع ساهم في تلبية احتياجات أساسية للأسر الفقيرة وعمل على تحسين البيئة المنزلية لها مما انعكس بشكل إيجابي على كافة مناحي الحياة لكافة أفراد الأسر المستفيدة.
وتقدم النعيزي بالشكر الجزيل لمؤسسة التعاون على هذا الدعم، ودعا باقي المؤسسات والمانحين إلى الاستمرار في تقديم الدعم لتأهيل وصيانة وتحسين الظروف السكنية للأسر الفقيرة نظرا للحاجة الكبيرة خصوصاً في ظل الحصار وارتفاع معدل البطالة على امتداد الشريط الجغرافي لكافة مناطق قطاع غزة.
وقالت إحدى السيدات التي تم تأهيل منزلها: “الحمد لله! والله ما انا مصدقه انه هذا بيتنا لولا إني كنت متواجده والعمال بيعملوا فيه ما صدقت أنو بيتنا تجدد وتحسنت ظروفه!”
يشار إلى أنه قد تم تأهيل 14 منزلاً في مدينة غزة بقيمة 63,414$ بتمويل كريم من مؤسسة التعاون ؛ وهي مؤسسة فلسطينية أهلية غير ربحية تأسست في 1983 وتعمل في فلسطين وفي مخيمات الشتات الفلسطينية في لبنان وتقدم مشاريع تنموية واغاثية ضمن برامج متعددة.

مقالات ذات صله