الممارسات السليمة للمياه في الأراضي الزراعية

الممارسات السليمة للمياه في الأراضي الزراعية

بقلم/ مجدي دبور

تختلف طريقة ري المزروعات من بلد لأخر كما تتحكم الدول في كميات المياه التي تستعمل للزراعة وذلك حسب ندرة المياه وجودتها ، فمثلا في الدول الغنية بمصادر المياه مثل الولايات المتحدة الاميركية وتركيا واستراليا وكندا يمكن لهم استعمال كافة الطرق الحديثة في الري والتي تعتبر استخداماتها من خلال كميات كبيرة حيث أن هذه الدول لا تتحرج من استخدام أي طريقة كانت وذلك للفائض الكبير من المياه عندها

ولكن بالنسبة لقطاع غزة فهناك ندرة بالكميات وردائه بالجودة مما يتطلب من القائمين على هذا الموضوع اتباع طرق ري سليمة وكذلك انواع زراعة غير مستهلكة للمياه وفي في يلي اهم الانظمة المتبعة بالري :

  • الري بالقنى : وهي طريقة قديمة يتم فيها غمر الارض بالماء كل 8-10 أيام وذلك في الأراضي الطينية وهذة الطريقة متبعة بمصر حتى الان وهي تستهلك كمية كبيرة من المياه والفاقد كبير جدا لتسرب المياه بفعل الجاذبية الى باطن الارض
  • الري بالرشاشات : وهناك انواع عديدة واحجام مختلفة من الرشاشات فعلى سبيل المثال استخدام رشاشات 70 لتر / ساعة من نوع متاز واخرى 200 لتر / ساعة وهنالك رشاشات تخرج 500 لتر/ساعة وهذا النوع من الرشاشات يغطي الأرض ولكن بكميات أقل من نضام الري بالقنى .

وهذه الرشاشات بعضها مصنوع من البلاستيك والاخرى من الالمنيوم ومنها يعمل بشكل دائري واخرى قلابة وهي احدث انواع الرشاشات حتى الان وتستخدم بالزراعة على المساطب .

  • الري بالتنقيط : وهي عبارة عن خراطيم مياه بقطر 16 ملم مركب عليها عيون ذات سعات مختلفة منها محلي ومنها عيون سحرية وتصريفها كما يلي 4 / 8 / 10 لتر بالساعة .
  • الري النشع ( الري تحت السطحي ) وهو عبارة عن خطوط مياه مثقبة في مجملها وعن د حصولنا على ضغط مناسب ( 2 بار مثلا ) تنطلق المياه من مجمل حجم الخراطيم وهي عادة تكون تحت سطح التربة بحوالي 30 سم ، وهذا النوع هو احدث الانواع واقلها فقد للمياه .

س / كيف تستنفذ المياه ؟

  • تستنفذ المياه بطريقتين هما :

      الاولى : ممارسات زراعية خاطئة ومنها :

  • زراعة محاصيل تستهلك كميات ري كبيرة مثل التوت الارضي والزهور
  • الري بشكل جائر دون النضر لإرشادات المهندسين وذلك لاعتقاد المزارعين الخاطئ أن زيادة المياه تعطي انتاج اكبر.
  • الزراعة بالتربة الرملية يعمل على استهلاك مياه اكثر والحل هنا بإضافة الطين للتربة او زيادة عدد مارت الري وتقليل فترة الري

     ثانيا : استخدام انظمة ري غير مناسبة :

  • استخدام رشاشات قوة 200 لتر / ساعة مع انه يمكن استخدام 70 لتر / ساعة .
  • استخدام نظام القني في الأراض الرملية خاطئ
  • استخدام بعض القطع كالمحابس والركاب من انواع محلية غير جديدة ما يجعل الشبكة تفقد كميات مياه كبيرة قد تصل 20-25 % وخاصة منطقة بيت لاهيا
  • حفر ابار عير شرعية مما يعمل على استنزاف المياه دون مراقبة .

 

الممارسات الزراعية السليمة اتجاه استخدام المياه good agricultural practice ( GAP)

نظراً لمشكلة المياه الكبيرة في قطاع غزة والمتمثلة في جودة المياه المستخدمة وكميتها لا بد من استخدام طرق سليمة مع التعامل مع موضوعه المياه ، ومن اهم مسببات أزمة المياه ما يلي :

  • استخدام شبكات ري غير مناسبة.
  • التعامل مع الارض الرملية والطينية بصورة خاطئة.
  • عدم فهم العناصر المؤثرة في الري وهي :
  • نوع التربة
  • نوع النقاطه ( 4 – 8 – 10 لتر / ساعة )
  • استخدام مواتير ضخ مختلفة غير مناسبة ( متور يضخ 40 كوب / ساعة يختلف عن متور يضخ 20 لتر / ساعة وهذا يؤثر على كمية المياه المستخدمة )
  • عمر الشتلة
  • نوع المحصول ( محصول شره للمياه – محصول احتياجاته قليلة )
  • الموسم الزراعي ( شتوي – صيفي )
  • استخدام التنشوميتر : وهي اجهزة تخبر المزارع بوقت الري حسب السعة الحقلية وكذلك كمياتها حسب المعتاد.
  • استخدام المياه الاكثر ملوحة وزراعة محاصيل تتحمل درجة ملوحتها وترك المحاصيل الحساسة للملوحة للميا العذبة وهذا يخفف الضغط على المياه العذبة.

مقالات ذات صله