مركز الديمقراطية وحقوق العاملين بغزة يختتم دورة “مهارات التنظيم النقابي”

مركز الديمقراطية وحقوق العاملين بغزة يختتم دورة “مهارات التنظيم النقابي”
اختتم  مركز الديمقراطية وحقوق العاملين بغزة، دورة تدريبية خاصة بمهارات التنظيم النقابي وتطوير المهارات الإعلامية، بتمويل من مؤسسة أولف بالم السويدية في مطعم العاصمة بمخيم النصيرات بمشاركة العشرات من النقابين وعدد من الصحفيين على مدار ثلاثة أيام.

وتناولت الدورة موضوعات مختلفة أهمها أهمية العمل والتنظيم  النقابي وكذلك التطرق من خلال المحامي  على الجرجاوي إلى مهارات التنظيم النقابي وأهمية الحملات الإعلامية وكيفية كتابة عريضة

وخلال الدورة تحدث الصحفي عبد الهادي مسلم عن أهمية  الإعلام النقابي  وتأثيره  على المجتمع  .وتطرق مسلم  إلى  مخاطر العمل الإعلامي النقابي خاصة إذا كانت مصادره غير دقيقة وغير موثقة . وقال ”  إن أهمية العمل الإعلامي في النقابات  يكمن  في رص  الانتهاكات في مواقع العمل وتسليط الضوء على قضايا تهم الجميع “

وتطرق الإعلامي مسلم الى خبرته الإعلامية   على مدار ما يزيد عن عشرون عاما من الخبرة  والتدريب والعمل وضرب أمثلة عديدة من خلال عمله في مختلف وسائل الإعلام ، مشيرا إلى الأخطاء التي يقع فيها الإعلامي خاصة ما يتعلق منها بالمصادر  والتعرض لأمور لها علاقة بسلامة وامن الوطن والمجتمع

وأشار مسلم إلى الصعوبات والمشاكل التي كانت تواجه الصحفي  في التأكد من المعلومة أو المصدر قبل ظهور الإنترنت وتطور وسائل الاتصال

وركز الإعلامي مسلم على  أهمية  البعد عن نشر الأخبار التي تعمل على حدوث الفتنة وتزيد حالة الانقسام وتؤثر على المجتمع  منتقدا بعضا  مما  يطلقون على  أنفسهم نشطاء إعلاميين  وهم لا يفقهون شيئا في الإعلام وكل ما يهمهم  وضع اللايكات والتعليقات  عل مواقع التواصل غير آبهين بما سيسببه  رسائلهم من خلق بلبلة في المجتمع

وتطرق مسلم إلى فنون العمل الصحفي وأهمية صياغة الأخبار بطريقة مهنية وكيفية  تواصل الإعلامي النقابي مع مختلف  وسائل الإعلام  وإبراز القضايا التي تهم النقابيين وشريخة العمل والانتهاكات التي يتعرضون لها في مواقع العمل

وفي نهاية الدورة شكر المحامي على الجرجاوي بالنيابة عن منسقة المركز منى رستم المشاركين في الدورة  مؤكدا على الدور الكبير الذي يقوم به مركز الديمقراطية وحقوق العاملين في نشر الوعي النقابي  والصحة والسلامة المهنية وتدريب النقابين ورصد وتوثيق الانتهاكات  في مواقع العمل والتواصل مع الجهات الرسمية لما فيه مصلحة العامل

وفي جو من السعادة  ثم تسليم الشهادات على الخريجين المشاركين في الدورة

مقالات ذات صله