الإغاثة الزراعية تقدم معدات اسعاف اولي وأدوات إطفاء حريق للمواطنين في خربة طانا

الإغاثة الزراعية تقدم معدات اسعاف اولي وأدوات إطفاء حريق للمواطنين في خربة طانا

نابلس – قامت جمعية التنمية الزراعية ( الإغاثة الزراعية ) بتوزيع حقائب إسعاف أولي و معدات الدفاع المدني على المزارعين في خربة طانا و جعوانا في بيت فوريك في محافظة نابلس ، حيث تم استهداف 27 أسرة في خربة طانا و جعوانة المهددتان بالمصادرة .
وقال مدير عام الإغاثة الزراعية أ. منجد أبو جيش بأن الإغاثة الزراعية تهدف من هذا النشاط لتعزيز صمود المزارعين فيها خصوصا و أنها من المناطق المهددة بالمصادرة و تقع في المناطق المسماة (ج) ، و أن الإغاثة الزراعية تولي سكان هذه المناطق أولوية في العمل نظرا لبعدهم عن مراكز المدن و الخدمات وهو الأمر الذي يظهر من خلال استهداف هذه المناطق بمشاريع الإستصلاح و شق الطرق الزراعية و تأهيل المساكن التي تعزز من صمودهم و تساعدهم على البقاء في أرضهم و العمل فيها .
و أكد أبو جيش بأن الإغاثة الزراعية ومن خلال خطتها الإستراتيجية سوف تكثف من عملها في المناطق المهددة بخطر الإستيطان من خلال الأنشطة و المشاريع التنموية التي تعزز من صمود المزارع على أرضه و ترفع من المستوى الاقتصادي و المعيشي له بما يشجعه على التشبث بها و عدم تركها فريسة للاحتلال .
بدوره أشاد رئيس بلدية بيت فوريك السيد عامر خطاطة بالدور الذي تقوم بة الإغاثة الزراعية على مستوى الوطن لدعم المزارع الفلسطيني لا سيما في المناطق المصنفة (ج ) من خلال التعاون مع البلديات و الهيئات المحلية و مختلف المؤسسات ، وأن الإغاثة الزراعية من المؤسسات التي يثق بها مختلف شرائح المجتمع نظرا لدورها التنموي المتميز .
ويشار الى أن خربة طانا تتعرض بشكل دائم للانتهاكات والاعتداءات والتجريف ، إضافة الى هدم المنشآت السكنية وحظائر الأغنام ومصادرة الخيم والاليات الزراعية التي تعود ملكيتها للمزارعين .

مقالات ذات صله