في حلقة نقاش بمناسبة يوم الأرض: مشاركون يطالبون بضرورة رفع مستوى مساهمة الشباب في نشر الوعي الوطني

في حلقة نقاش بمناسبة يوم الأرض: مشاركون يطالبون بضرورة رفع مستوى مساهمة الشباب في نشر الوعي الوطني

دعا مشاركون من مؤسسات مختلفة الى ضرورة رفع مستوى مساهمة الشباب في نشر الوعي الوطني وتعزيز التفكير الخلاق لديه من اجل إيجاد الحلول ضد الانتهاكات التي يتعرض لها المجتمع

وشدد المشاركون في حلقة نقاش التي نفذتها جمعية المركز العربي” ناشط” بالتعاون مع مركز دراسات التنمية التابع لجامعة بيرزيت (مجموعة شباب من أجل التغيير) على أهمية تغيير طريقة التفكير السلبي المنتشرة في أوساط الشباب لافتين الى وجود حاجة ماسة للتفكير الجمعي لبناء واقع جديد.

وتركزت حلقة النقاش التي أدراها الدكتور عدنان أبو عامر الخبير في الشؤون الإسرائيلية حول مناسبة يوم الأرض ودور الشباب الفلسطيني تحت عنوان” تعزيز صمود الشعب الفلسطيني على أرضه باعتبار الأرض جوهر الصراع”

وتحدث أبو عامر حول يوم الأرض وكيفية تنمية وتطوير دور الشباب الفلسطيني وكيفية الإسهام في تعزيز الحالة الوطنية وتنمية دور الشباب في إطار دفعهم لقيادة الفعل الوطني مؤكدا أن يوم الأرض ليس مجرد ذكرى وطنية بل هو رمز ومأثرة كفاحية يتوجب الاهتمام بها وتطوير دور الشباب فيها.

بدورها طالبت ريم رضوان مديرة مركز ناشط بضرورة تفعيل مشاركة الشباب وإتاحة الفرص امامهم للتعلم والتحليل النقدي في المجالات التنموية والسياسية والمجتمعية المختلفة.

الى ذلك اكدأشرف الجرجاوي من مجموعة الشباب الفلسطيني (معاً من أجل التغيير) التابع لمركز دراسات التنمية في جامعة بيرزيت، على ضرورة تعزيز الهوية الفلسطينية وخلق وعي جمعي بين الشباب وذلك للحفاظ على الذاكرة الفلسطينية وإعادة الصلة بين الحاضر والماضي

وشدد رامي مراد منسق مركز دراسات بيرزيت على ضرورة التركيز على قضية الفعل الوطني الجمعي والفردي من منظور الهوية الجامعة لتعزيز الحالة الوطنية والفلسطينية.

مقالات ذات صله