مركز شؤون المرأة يختتم جلسات توعوية حول “قضايا الجندر والعنف المبني على النوع الاجتماعي”

مركز شؤون المرأة يختتم جلسات توعوية حول “قضايا الجندر والعنف المبني على النوع الاجتماعي”

اختتم مركز شؤون المرأة في غزة جلسات نقاش توعوية حول “قضايا العنف المبني على النوع الاجتماعي” بواقع (60) جلسة لربات وأرباب البيوت، تم عقدها في عدد من المؤسسات النسوية في محافظات قطاع غزة كافة، بتمويل من “Trocaire”، في إطار مشروع “الحد من العنف المبني على النوع الاجتماعي للفتيات والنساء في قطاع غزة.


وناقشت الجلسات موضوعات متنوعة كان أهمها، الجندر وحقوق المرأة، العنف الأسري، العنف ضد المرأة وآليات الدعم والحماية، الأسباب والآثار على العلاقات الاسرية وتعزيز الثقة بالنفس، واستخدام امكانيات النساء للتغير الإيجابي.


وأوضحت شيرين ربيع، منسقة برنامج تمكين المرأة (التدريب) في المركز أن هذه الجلسات هدفت إلى التوعية والتثقيف في قضايا العنف ضد المرأة، والعنف المبني على النوع الاجتماعي، مشيرة إلى أنه تم تنفيذها بحضور(360) من ربات وأرباب البيوت، (30) جلسة لربات البيوت و(30) جلسة لأرباب البيوت، متراوحة أعمارهم/ن من (25-55) عاماً، ويّسر هذه الجلسات مجموعات شبابية مكونة من 50 خريج/ة جامعي ممن حصلوا/ن سابقاً على تدريب العنف المبني على النوع الاجتماعي من المركز.


ونوهت ربيع إلى أنه لوحظ على فئة الرجال بعد حضورهم لجلسات النقاش التوعية، أنهم أصبحوا أكثر وعياً وحرصاً من السابق على الأمور المتعلقة بقضايا المرأة، وتغيرت نظرتهم الخاطئة والتقليدية للمرأة.


وأجمع عدد من الرجال ممن هم حضروا هذه الجلسات على أنهم أصبحوا أكثر مناصرة لقضايا المرأة ومتفهمين للأمور بكل جدية ومغيرين لنظرتهم السلبية لبعض الأمور المغلوطة ومحسنين لأدائهم داخل المنزل.


وفي السياق نفسه أشادت النساء بجلسات النقاش، التي جعلت منهن نساء أكثر إلماماً بحقوقهن وواجباتهن كاملة، كما أصبحن قادرات على توعية غيرهن من النساء بشكل مناسب.


من الجدير بالذكر أن هذا المشروع ينفذ للسنة الثالثة على التوالي، بالإضافة إلى تحويل عدد من النساء؛ للدعم القانوني والنفسي الاجتماعي في المركز بعد انتهاء الجلسات.

مقالات ذات صله