الاغاثة الطبية تقدم خدماتها الطبية ل 5371  جريح خلال الشهور الستة الأولى من مسيرات العودة 

الاغاثة الطبية تقدم خدماتها الطبية ل 5371  جريح خلال الشهور الستة الأولى من مسيرات العودة 

قالت جمعية الإغاثة الطبية الفلسطينية في قطاع غزة بأنها قدمت خدماتها الإسعافية والعلاجية ل  5371 جريح من مصابي مسيرات العودة منذ نهاية مارس الماضي وحتى نهاية شهر سبتمبر.

وأوضحت في بيان أصدرته اليوم أن طواقم الاغاثة الطبية قدمت خدماتها المختلفة ل 5371 جريح من جرحى مسيرات العودة، حيث قامت فرق الاسعاف بتقديم الاسعاف الاولي ل 4380 جريحاً كان منهم 750 مصاباً بالرصاص الحي، و 3212 مصاباً بشكل مباشر بقنابل الغاز المسيل للدموع، إضافة إلى 163 جريحاً أصيب بالأعيرة المعدنية والمطاطية، فضلاً عن نقل وإخلاء 255 مصاباً إلى النقاط الطبية والمستشفيات .

وقامت الفرق الطبية المتنقلة والتابعة لجمعية الإغاثة الطبية في محافظات قطاع غزة ومن خلال الزيارات المنزلية بتقديم الخدمات العلاجية من العناية بالجروح وتقديم خدمة الغيار والعلاج الطبيعي والأدوية ل 744 جريحاً بالإضافة إلى تحويل 98 جريحاً للمراكز الطبية التابعة للجمعية للمتابعة الطبية لدى الأطباء المتخصصين .

 وفيما يتعلق بالأجهزة الطبية المساعدة فقد وزعت جمعية الإغاثة الطبية 258 أداة مساعدة  على 247 جريحاً من مصابي مسيرة العودة الكبرى .

وأكد د. عائد ياغي مدير جمعية الإغاثة الطبية في محافظات غزة  في سياق البيان، أن هذه التدخلات والتي تقدمها الإغاثة الطبية والتي بدأت مع بداية انطلاق مسيرة العودة الكبرى، تأتي استجابة لوضع الطوارئ الذي تشهده المناطق الشرقية للقطاع ولزيادة الحاجة لهذه الخدمات.

وأشاد د. ياغي بعمل الطواقم الطبية والمسعفين والمتطوعين في الميدان والذين لم يدخروا أي جهد في مساعدة وإسعاف المصابين، والذين قدموا الشهداء والجرحى خلال عملهم والذين أكدوا على استمرارهم بمساعدة الجرحى رغم كل المعيقات والانتهاكات التي يقوم بها الاحتلال بحق المسعفين والطواقم الطبية .

واستنكر د. ياغي الاستهداف المتكرر والمتعمد من قبل جيش الاحتلال للطواقم الطبية العاملة في الميدان والذي ادى الى استشهاد المسعفة المتطوعة في الاغاثة الطبية رزان النجار وإصابة 51 مسعفة ومسعف بإصابات مختلفة ما زال البعض منهم يتلقى العلاج خارج مستشفيات الوطن.

وذكر د. ياغي بان الاغاثة الطبية مستمرة بحملتها على الصعيد الدولي لفضح الانتهاكات بحق الطواقم الطبية واستمرار اعتداء جيش الاحتلال على المتظاهرين السلميين في مسيرات العودة، وطالب المجتمع الدولي بالخروج عن صمته اتجاه هذه الاعتداءات والعمل على توفير الحماية للطواقم الطبية ومحاسبة الاحتلال على جرائمه والتي ترتقي لجرائم ضد الانسانية.

مقالات ذات صله