مركز الميزان يرسل بلاغاً للنائب العام في غزة، يدعوه للتحقيق في الاعتداء على مواطنين داخل دور العبادة، وإحالة مرتكبيها للعدالة

مركز الميزان يرسل بلاغاً للنائب العام في غزة، يدعوه للتحقيق في الاعتداء على مواطنين داخل دور العبادة، وإحالة مرتكبيها للعدالة

أرسل مركز الميزان لحقوق الإنسان، بلاغاً للنائب العام في غزة الاثنين الموافق 10/9/2018؛ حول وقوع جرائم الاعتداء على مواطنين داخل دور العبادة في قطاع غزة، طالب فيه بضمان عدم إفلات الجناة من العدالة.

وفقا للمعلومات المتوفرة للمركز فقد تعرض الطفل أ، ا (12 عاماً)، للضرب، عند حوالي الساعة 21:30 من مساء يوم الأربعاء الموافق 15/8/2018م، داخل أحد المساجد الواقعة في بيت لاهيا شمال غرب محافظة شمال غزة، من قبل ثلاثة أفراد، بعد أن أغلقوا باب المسجد عليه.

وفي حادث منفصل في السياق نفسه، تعرض الطفل أ، ع (13 عاماً)، للضرب، ظهر الاثنين الموافق 20/8/2018م، من قبل أفراد داخل أحد المساجد شرق محافظة خانيونس.

مركز الميزان يطالب بتحرك عاجل لضمان الوفاء بالتزام الحماية الأصيل الذي يقع على عاتق المؤسسات الرسمية تجاه انتهاكات حقوق الإنسان التي تقع على المواطنين من أشخاص ومجموعات ليست مكلفة بإنفاذ القانون.

كما يطالب المركز في بلاغه بالتحقق من سلامة الاجراءات القانونية المتبعة من قبل مأموري الضبط القضائي في التعامل مع حوادث الاعتداء داخل المساجد وفقا لما ينص عليه قانون الإجراءات الجزائية رقم (3) لسنة 2001م لاسيما المواد (22- 26-27) التي توضح واجبات مأموري الضبط القضائي، الأمر الذي يتطلب اتخاذ الاجراءات القانونية بحق الجناة دون إبطاء، حماية للحقوق المكفولة بموجب المعايير القانونية الوطنية والدولية.

ومركز الميزان يدعو الجهات القضائية وجهات إنفاذ القانون في قطاع غزة، إلى إيلاء الاعتبار لمصلحة الطفل الفضلى، لدى قيامها باتخاذ أي إجراء قانوني، يكون الطفل طرفاً فيه، وذلك انسجاماً مع المادة (4)، من قانون الطفل الفلسطيني رقم (7) لسنة 2004م، وإلى حماية الطفل من كافة أشكال العنف أو الإساءة البدنية أو المعنوية أو الجنسية، وفقاً للمادة (42/1) من القانون ذاته، ووفاءً لالتزامات فلسطين الدولية الناشئة عن انضمامها لاتفاقية حقوق الطفل لعام 1990م.

مقالات ذات صله