برنامج غزة للصحة النفسية يختتم الورشة التدريبية الثالثة بعنوان اضطراب التوحد

برنامج غزة للصحة النفسية يختتم الورشة التدريبية الثالثة بعنوان اضطراب التوحد

اختتمت مؤخراً دائرة التدريب والبحث العلمي ببرنامج غزة للصحة النفسية ضمن سلسلة ورش تدريبية متخصصة ينفذها البرنامج في مجال اضطراب التوحد، الورشة التدريبية الثالثة حول “إضطراب التوحد” بمشاركة 11 من المهنيين العاملين في مؤسسات مختلفة منها برنامج غزة، وجمعية الحق في الحياة، والجمعية الفلسطينية لأطفال التوحد والمؤسسة النرويجية للاجئين، وبحضور كل من د. تيسير دياب نائب المدير العام للشئون المهنية والسيدة/ راوية حمام مدير دائرة التدريب والبحث، والسيد/ حسن زيادة مدير مركز غزة المجتمعي، وقام بالتدريب في هذه الورشة المدربين الدوليين السويديين الدكتور ديفيد هنري، والدكتور هنرك بيلنج، والسيدة/ جوزيفين مانبيرج، والسيدة/ لينا نلسون، وذلك في قاعة مركز غزة المجتمعي التابع للبرنامج. 

واشتملت الورشة التي استمرت أربعة أيام على عدة موضوعات منها: طيف التوحد وأعراضه وطرق اكتشافه، وآلية تشخيص حالة التوحد، وطرق علاجه، وتوعية الوالدين في العمل مع الأطفال ذوي اضطراب التوحد ومدى أهميتهم في المشاركة في العلاج وخاصة الأم، كذلك كيفية إعداد خطة فردية لكل طفل ذوي اضطراب التوحد وكيفية وضع أهداف قصيرة وطويلة المدى حسب الأولويات ومشاركة الأهل في هذه الخطة.

ورحب كل من د. دياب وحمام وزيادة بالمدربين والمتدربين، مؤكدين على أهمية موضوع التوحد، حيث أننا نفتقر للخدمات في هذا المجال والمهارت الكافية للتعامل مع الأطفال ذوي اضطراب التوحد، متمنين أن يتم تدريب الطواقم المشاركة على المهارات والمعارف الخاصة باضطراب التوحد وإكساب مهارات الإكتشاف المبكر وآلية التقييم والإحالة إلى الجهات المختصة، وكذلك تقديم الخدمات التأهيلية والتعليمية للأطفال ذوي اضطراب التوحد، مطالبين المتدربين بضرورة الاستفادة من هذا التدريب وتطبيقه في مجال عملهم .

وفي نهاية الورشة قام كل من د. دياب والسيدة/ حمام، والسيد/ زيادة بتوزيع الشهادات على المشاركين، وكذلك شهادات شكر للمدربين.

مقالات ذات صله